أهم الأخبارمحافظات

جدة الطفلة جنة الى مستشفى الأمراض العقلية وتأجيل محاكمتها لديسمبر

كتب : أحمد وائل

قضت محكمة جنايات المنصورة الدائرة السادسة برئاسة المستشار نسيم
بيومى رئيس المحكمة وعضوية كل من المستشار فاروق محمد فخرى،
والمستشار أمير السيد أحمد، وأمانة سر وليد الكردى والسيد عبد العظيم،
تأجيل جلسة محاكمة جدة الطفلة جنة لجلسة 1 من ديسمبر وتحويل المتهمة
إلى مستشفى العباسية للأمراض العقلية للكشف عن قواها العقلية لمدة شهر.

يذكر أن طلب كل من أحمد بركات وسلامة شعبان هيئة الدفاع عن
“صفاء ع.ع” 40 سنة جدة الطفلة جنة، بالكشف عن سلامة قواها العقلية،
وعرضها على مستشفى العباسية، واستدلت هيئة الدفاع عن المتهمة بقيامها
بتقطيع شرايينها عقب زواجها الثانى ونقلها إلى مستشفى الطوارئ
بالمنصورة، وافادوا انها غير مؤهلة عقليا.

وقد أمر المستشار خالد خضر المحامى العام لنيابات شمال الدقهلية بإحالة
المتهمة إلى المحاكمة الجنائية، بعد وصول تقرير الطب الشرعى والذى
اكد فيه ان القضية رقم 14167 لسنة 2019 بشأن فحص وتشريح جثة
الطفلة المجنى عليها الطفلة جنة محمد سمير 4 سنوات، والمقيمة بقرية بساط
كريم الدين التابعة لمركز شربين وأوضح ما بها من إصابات وسببها وتاريخ
وكيفية حدوثها والأداة المستخدمة، وتحديد سبب الوفاة، وبيان عما إذا كان
هناك أثر اعتداء جنسى من عدمه.

وأكد التقرير انه بفحص وتشريح جثة المجنى عليها من المعالم وجود حروق
نارية من الدرجات الثلاث الأولى بالظهر والمناطق الحساسة غير منتظمة الشكل،
ومثلها ينشأ من جراء ملامسة سطح الجسم فى هذه المواضع الجسم صلب ساخن
أيا كان نوعه وهى جائزة الحدوث من مثل تسخين شرشرة حديد وكى المجنى عليها بها.

وكشف الطبيب الشرعى عن وجود حروق نارية من الدرجتين الأولى والثانية
مستطيلة الشكل واقعة بالظهر والصدر والطرفين العلويين، ومثلها ينشأ من
جراء ملامسة سطح الجسم فى هذه المواضع لجسم صلب ساخن محدود
السطح أيا كان نوعه.

وتبين وجود تكدمات شريطية مزدوجة الحافة واقعة بالظهر ويمين الصدر،
ومثلها ينشأ من جراء التعدى على المجنى عليها بالضرب باستخدام جسم راض
لين أيا كان نوعه، وتكدمات بيضاوية الشكل واقعة بوحشية العضدين الأيمن والأيسر،
ومثلها ينشأ من جراء التعدى على المجنى عليها بالعض بأسنان آدمية، وتكدمات
بيضاوية ملتفة حول مفصل الكاحل الأيمن، والرسغين ومثلها ينشأ جراء تقييد
المذكورة برباط أيا كان نوعه بقوة وبعنف وجميع الإصابات السالف تشير إلى
التعدى بالضرب على المجنى عليها بغية تعذيبها وإذلالها.

وباشرت النيابة العامة بشربين التحقيقات مع كل أفراد العائلة، وقررت إخلاء سبيل
ثلاثة من اخوال المجنى عليها، وجدها و امها، بعد توجيه الإتهام الى جدتها فقط و
تأكيد التحريات لقيامها بارتكاب الجريمة، لقيام المجنى عليها بالتبول اللارادى على
نفسها ليلا دون أن ترتدى ( بامبرز)، وق كشفت التحريات ان والد الطفلة جنة منفصل
عن الام، وتم وضع كلا من جنة وأمانى فى حضانة الجدة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق