أخر الأخبارأهم الأخبارسياسة واقتصاد

أستراليا لجنة باباوية تحقق في اتهامات ” أسقف سيدني “

كتب : أحمد وائل

وجه البابا تواضروس الثاني بتشكيل لجنة؛ برئاسة الأنبا دانيال أسقف

المعادي سكرتير المجمع المقدس، وعضوية الأنبا بيمن رئيس لجنة الأزمات

في الكنيسة؛ للتحقيق في اتهامات الأقباط للأنبا دانييل أسقف سيدني؛

بعدما اتهمه عدد من الأقباط في قضايا إدارية ومالية تتعلق بمجالس الكنائس هناك.

ووصلت اللجنة الباباوية، سيدنى منذ أيام، وعقدت عدة لجان استماع للكهنة،

ولشعب الكنيسة للوقوف على طبيعة الأزمة والمشكلات، والوصول إلى حلول

لرفع تقرير خاص لمكتب البابا تواضروس يتضمن تفاصيل تلك الأزمة.

فيما غادر الأنبا دانييل، الذي كان من المفترض أن يلتقى اللجنة الباباوية،

سيدني ووصل لديرالأنبا أنطونيوس بالبحر الأحمر ؛ ليبدأ خلوة روحية تاركًا

تلك الأزمات خلف ظهره.

يذكر أن الراحل البابا شنودة الثالث، كان قد اتخذ قرارا بوقف الأنبا دانييل أسقف

سيدنى على خلفية شكاوى من شعب الكنيسة تتهمه فى بعض الأمور المالية

والإدارية، وظل قرار الإيقاف ساريا حتى وفاة البابا شنودة الثالث، وحين جلس

البابا تواضروس على كرسى مارمرقس أعاد النظر فى قضية الأساقفة الموقوفين

عبر لجان كنسية وقرر إعادة الأنبا دانييل أسقف سيدني.

وتصاعدت مطالبات أقباط أستراليا وشكاويهم ضد أسقف سيدنى الأنبا دانييل،

قبيل زيارة البابا تواضروس الثانى لأستراليا التى جرت فى شهر سبتمبر عام 2017،

حتى فوجئ الرأى العام القبطى باستقالة الأنبا سوريال أسقف، ملبورن دون أن

يفصح عن أسباب الخلافات التى ذكرها فى بيان استقالته.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق